قبل المدارس.. متي يجب على الأطفال ارتداء الكمامات وفي أي عمر؟

كتب:

فى: أخبار مصر

17:54 22 سبتمبر 2020

تزامنًا مع اقتراب العام الدراسي الجديد ربما يتبادر إلى أذهان الأمهات أسئلة حول العُمر الأفضل لارتداء أطفالهن الكمامات، وهل هناك شروط ومعايير معينة لوضع أقنعة الوجه لصغارهن؟ تلك التساؤلات أجابت عنها صفحة  "نبتة مصر" التابعة للمجلس القومي للطفولة استنادًا لتوصيات منظمتي الصحة العالمية  واليونيسيف. 

 

الأطفال في عمر الـ 5 أعوام 

 

ففيما يتعلق بالأطفال ممن تبلغ أعمارهم 5 سنوات وما دون ذلك  يجب ألا يُطلب منهم ارتداء الكمامات، إلا في حالة الضرورة  مثل ارتدائها عند لقاء شخص مريض، على أن يكون هذا تحت إشراف أحد الوالدين أو وصي آخر على مرمى البصر للتأكد من الاستخدام الآمن للقناع. 

 

 

 

 

 

 

الأطفال من الـ 6 حتى الـ 11 عامًا

 

أما بالنسبة للأطفال ممن تتراوح أعمارهم ما بين 6 إلى 11 عامًا فيعتمد ارتداء الكمامة لهم وفقًا لعدة عوامل أكدت عليها منظمتي الصحة العالمية واليونيسيف وهي : 

 

قدرة الصغير على استخدام القناع بشكل مناسب وآمن، وما إذا كان هناك انتقال واسع النطاق في المنطقة التي يقيم بها الطفل.

 

كذلك من بين هذه العوامل مدى امكانية الوصول إلى الكمامات وغسلها واستبدالها في أماكن معينة مثل المدارس وخدمات رعاية الأطفال، وفي حال تعامل الصغار  مع أشخاص معرضين بشكل كبير للإصابة بأمراض خطيرة مثل كبار السن وهؤلاء ممن يعانون من حالات صحية أساسية أخرى. 

 

ومدى وجود إشراف كافي من الكبار وارشادات للطفل حول كيفية ارتداء الأقنعة وخلعها وارتداؤها بأمان، كذلك يتوقف هذا على التأثير المحتمل لوضع الكمامات على التعلم والنمو النفسي والاجتماعي بالتشاور مع المعلمين والآباء مقدمي الرعاية أو الخدمات الطبية. 

 

 

 

أما الأطفال ممن يبلغون 12 عامًا فأكثر فيعاملون معاملة الكبار ويجب عليهم ارتداء الكمامات والالتزام بالتباعد الاجتماعي. 

 

 

 

 

أطفال يعانون من اعاقات في النمو

 

يجب ألا يكون استخدام الأقنعة إلزاميًا للأطفال في اي عمر من الذين يعانون من اضطرابات في النمو أو إعاقات أو حالات صحية محددة، وهو الأمر الذي يتم تحديده وفقًا لكل حالة على حدى.

 

ولا ينبغي أن يطلب  ارتداء الكمامات من الأطفال الذين يعانون من إعاقات معرفية أو تنفسية شديدة مع صعوبات في تحمل القناع. 

 

 

الصغار مرضى السرطان

 

 

أما بالنسبة للأطفال الذين يعانون من مشاكل صحية أساسية مثل السرطان أو الأمراض المناعية فيجب عليهم ارتداء قناع الوجه بالتشاور مع مقدمي الخدمات الطبية. 

 

 

 

 

في المنزل 

 

 

أما في المنزل فيجب على اي طفل تظهر عليه أعراض تشير إلى الإصابة بـ كوفيد 19 ارتداء  الكمامة  وعزله، مع اللجوء للمشورة الطبية بمجرد البدء في الشعور بالتوعك، حتى وإن كانت الأعراض خفيفة. 

 

كما يجب على أفراد الأسرة ومقدمي الرعاية ممن يتعاملون مع الطفل ارتداء القناع، وأن يكونوا على بعد متر واحد منه قدر الإمكان. 

 

 

 

 

اعلان