كورونا يقتل 2.5 مليون شخص والإصابات 113 مليون

كتب: متابعات

فى: منوعات

21:22 25 فبراير 2021

أشارت وكالة "فرانس برس" إلى أنَّ "عدد الوفيات في ​العالم​ بسبب ​فيروس كورونا​ المستجد "​كوفيد 19​"، وصل إلى 2.5 مليون حالة وفاة"، وذلك رغم الازدياد المطرد لعمليات التلقيح ضد الفيروس، والتي بلغت 236 مليون جرعة حتى الآن.

 

ووفقًا لموقع "وورلد ميتر"، فإنَّ عدد الإصابات الإجمالي في العالم وصل إلى 113,304,773 حالة، في وقت وصل عدد حالات الوفاة الإجمالية إلى 2,512,907 حالة وفاة. كما بلغت أعداد حالات الشفاء الإجمالية حول العالم 88,861,567 حالة شفاء. كما أن هناك 21,930,299 حالة نشطة، وفق الموقع نفسه، منهم 21,838,536 حالة متوسطة، و91,763 ​​​​​​​مصاباً في حالة خطرة.

 

وأوضحت الوكالة أنّ "يوم أمس الأربعاء، سُجّلت 11,141 وفاة إضافيّة و432,248 إصابة جديدة في العالم"، مبيّنةً أنّ "الدول الّتي سجّلت أعلى عدد وفيّات جديدة حسب الأرقام الأخيرة، هي ​الولايات المتحدة الأمريكية​ مع 2337 وفاة، البرازيل مع 1428 حالة و​المكسيك​ الّتي سجّلت 1006 وفيّات".

وعلى صعيد مواجهة الفيروس، تلقى ما يقرب من ربع مليار شخص حول العالم جرعة واحدة على الأقل من لقاح «كورونا». وتجاوزت التطعيمات، الإصابات بالفيروس عالمياً، حيث أخذ أكثر من 236 مليون شخص بالعالم جرعة من اللقاح، في حين أن 113 مليوناً أصيبوا بالفيروس.

 

وتمت 45 % من عمليات التطعيم، في دول مجموعة السبع الأغنى، والتي تعهدت، بمشاركة الجرعات بشكل أكثر إنصافاً مع الدول الأكثر فقر، حيث يمثّل سكان مجموعة الدول الصناعية السبع 10 % فقط من سكان العالم.

بدوره دعا مدير الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية​ هانس كلوغه، جميع الدول إلى التعامل مع ​فيروس كورونا​ كوباء طويل الأمد ومنحه أهمية قصوى من جميع السلطات الصحية في كل أنحاء العالم.

 

وأضاف: "إنها أولوية واضحة لمنظمة الصحة العالمية ويجب أن تكون كذلك لكل السلطات الصحية، العبء كبير، وإن نحو واحد من كل عشرة مصابين بكورونا يشعرون بأنهم ليسوا على ما يرام بعد 12 أسبوعاً والكثير منهم لفترة أطول بكثير".

 

وأشار إلى أن "​تقارير​ الأعراض طويلة الأمد وردت بعد وقت قصير من اكتشاف الإصابة بالوباء، فبعض المرضى قوبلوا بعدم التصديق أو قلة فهم، وهم في حاجة إلى الاستماع إليهم إذا أردنا فهم التبعات طويلة الأمد وتعافيهم من كورونا".

 

يأتي ذلك فيما أعلن رئيس الوزراء المجري ​فيكتور أوربان​، أن ​المستشفيات​ في بلاده ستتعرض لضغط لم يسبق له مثيل على مدار الأسبوعين المقبلين مع دخول​​ أصعب فترة منذ بدء تفشي الوباء. وأشار أوربان إلى أنه "لدي أخبار سيئة فقط نحن نواجه أصعب أسبوعين منذ بداية الوباء"، وأضاف أن عدد الإصابات يرتفع بشكل حاد وسيستمر في الارتفاع بسبب الطفرات الجديدة".

وفي السياق قررت ​وزارة الصحة​ الروسية "تخفيض سعر لقاح ​فيروس كورونا​ " ​سبوتنيك - v" إلى النصف"، موضحة ان "تسجيل الحد الأقصى لسعر البيع للقاح وهو الآن 866 روبل اي ما يعادل 12 دولاراً أمريكيا".

 

كما كشفت شركة أسترازينيكا البريطانية السويدية، أنها تعمل على تسريع تسليم شحنات ​اللقاح​ ​ لدول ​الاتحاد الأوروبي​، وذلك بعد أن أعلنت في وقت سابق أنها ستصنع في الاتحاد الأوروبي نصف جرعات اللقاح والتي يجب أن توفرها في النصف الثاني من العام، وأنها ستنتج في دول أخرى بقية الجرعات التي تعهدت بها لدول قارة ​أوروبا​.

اعلان