باكستان تحتج لدى الهند بسبب مقتل مدني في كشمير

كتب: وكالات ـ الأناضول

فى: شئون دولية

17:22 20 أكتوبر 2016

قالت وزارة الخارجية الباكستانية، اليوم الخميس، إنها قدمت احتجاجًا قويًا إلى الهند، على خلفية مقتل مدني، وإصابة 12 آخرين، برصاص قوات الأخيرة أمس، في الشطر الخاضع للسيطرة الهندية من إقليم كشمير.


 

وأضافت الوزارة، في بيان صدر عنها اليوم، أنها استدعت دبلوماسيًا هنديًا رفيع المستوى، وطالبته بفتح تحقيق فوري في الانتهاكات التي ارتكبتها القوات الهندية أمس، على أراضيه في الإقليم.


 

وتطلق الهند على الإقليم اسم "جامو وكشمير"، وهو ذو أغلبية مسلمة، ومتنازع عليه بين إسلام آباد، ونيودلهي.


 

وأشار البيان أن باكستان تدعو الهند إلى "الحفاظ على سلام واستقرار" المنطقة.


 

ويشهد إقليم كشمير، صراعاً بين الهند وباكستان، منذ خروج المستعمر البريطاني من المنطقة عام 1947، خاض فيه البلدان ثلاثة حروب في 1948، و1965، و1971.


 

وتصاعد التوتر مجددًا بين البلدين عقب انتقادات حادة وجهتها نيودلهي لإسلام أباد، على خلفية مقتل 17 جنديًا هنديًا وإصابة 30 آخرين، في 18 سبتمبر 2016، جراء هجوم لمسلحين على قاعدة للجيش الهندي في إقليم "كشمير".


 

وتتهم نيودلهي، إسلام أباد، بتسليح وتدريب "جماعات مقاومة" في كشمير، التي تقاتل من أجل الاستقلال أو الاندماج مع باكستان منذ 1989، إلا أن الأخيرة تنفي ذلك، وتقول إن دعمها يقتصر على تقديم الدعم المعنوي والسياسي للكشميريين. باكستان تحتج لدى الهند بسبب مقتل مدني في كشمير

اعلان