فيديو | «هاتريك» مبابي في برشلونة.. هل يمهد الطريق إلى ريال مدريد؟

كتب:

فى: ستاد مصر العربية

15:05 17 فبراير 2021

شهدت مباراة برشلونة وباريس سان جيرمان، في دوري أبطال أوروبا، تألقا كبيرا للنجم الفرنسي كيليان مبابي بعدما قاد فريقه لاكتساح البارسا.

 

وتمكن باريس سان جيرمان من تحقيق فوز عريض على برشلونة بنتيجة 4-1 في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، بفضل ثلاثة أهداف من مبابي، ليضع النادي الباريسي قدمًا في الدور ربع النهائي، قبل مباراة الإياب التي تقام على ملعب "حديقة الأمراء" في العاصمة الفرنسية يوم 10 مارس المقبل.

 

وأصبح مبابي ثالث لاعب في تاريخ دوري أبطال أوروبا يسجل هاتريك في مرمى برشلونة، وذلك بعد فاوستينو أسبريا لصالح نادي نيوكاسل يونايتد الإنجليزي، وأندري تشيفتشينكو لصالح دينامو كييف، والثنائي في عام 1997.

 

سجل كيليان مبابي 68% من أهدافه في دوري أبطال أوروبا خارج الأرض برصيد 15 من 22 هدفا، وهو أكثر لاعب في نسبة التهديف خارج الأرض من بين اللاعبين الذي سجلوا 20 هدفًا أو أكثر في منافسات "تشامبيونزليج".

 

 

وبات باريس سان جيرمان أول فريق فرنسي يفوز على ملعب "كامب نو" في تاريخ بطولة دوري أبطال أوروبا، لكن سبق لنادٍ واحد تحقيق نفس الإنجاز، وهو نادي ميتز في عام 1984 لكن في بطولة كأس الكؤوس الأوروبية.

 

وخطف مبابي  بفضل الهاتريك التاريخي الأضواء من كل اللاعبين المتواجدين في الميدان، وعلى رأسهم الأرجنتيني ليونيل ميسي، حيث افتتح باب التسجيل لفريقه عند الدقيقة 32 ليعيدهم في المباراة بعد تأخرهم بهدف "البرغوث".

 

وأرهق مبابي دفاع النادي الكتالوني، حيث عجز العائد جيرارد بيكيه والهولندي سيرجينو ديست في إيقاف سرعته ومراوغاته القاتلة، ليقلب نتيجة المباراة كلياً بتسجيل هدف ثان في الدقيقة 65، ثم ثالث عند الدقيقة 85 جعله يحسم التأهل بدرجة كبيرة.

 

وأكّد المهاجم الشاب في تصريحات خص بها قناة "أر أم سي سبورت"، عقب المباراة، أن الفوز كان مهماً، حيث قال: "لقد حققنا فوزاً رائعاً بالنتيجة والأداء، علينا أن نواصل بهذه الطريقة، فالمدرب بوتشيتينو يُكمل عمل توماس توخيل الذي قادنا لنهائي المنافسة في الدورة الأخيرة".

 

 

صفقة منتظرة


وخلال الفترة الماضية، ارتبط اسم كيليان مبابي بالرحيل عن باريس سان جيرمان، والانتقال إلى ريال مدريد، نظرا لما يتمتع به اللاعب من إمكانيات عالية.

ولا شك أن "هاتريك" مبابي بالأمس كان بمثابة "عربون محبة" قدمه لجماهير نادي ريال مدريد بعد إسقاط برشلونة في عقر داره.

ويزداد الطلب على مبابي في ظل معاناة ريال مدريد منذ رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى يوفنتوس، ويبدو أن النادي الملكي وجد ضالته في النجم الفرنسي لتعوالذي كان يشكل بدوره كابوساً لبرشلونة قبل سنوات.


وأمس، فور انتهاء مباراة برشلونة وسان جيرمان طالبت العديد من جماهير ريال مدريد رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيرز، بسرعة التعاقد مع النجم الفرنسي كيليان مبابي.

 

وصرح رئيس ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، في أكثر من مناسبة أن النجم الفرنسي كيليان مبابي على رأس قائمة المطلوبين داخل قلعة سينتياجو برنابيو.

 

 

ولا شك أن مباراة الأمس زادت من رغبة الجماهيرية المدريدية في استقطاب مبابي، ولما لا وهو من أسقط غريمهم الأزلي برباعية على ملعب كامب نو.

 

وتعود اهتمامات ريال مدريد بخدمات النجم الفرنسي منذ تألقه مع موناكو، ونجاحه في تأكيد قدراته الهجومية العالية مع باريس، وجاء كسره للأرقام القياسية مع ناديه ثم تتويجه بكأس العالم ليجعله أكثر طلباً من الأندية العالمية.

 

وعبر مبابي في أكثر من مناسبة عن رغبته في خوض تجربة جديدة بعيدة عن باريس سان جيرمان، كما لم يخفِ رغبته في الانتقال نحو ريال مدريد، تحت إشراف المدير الفني الفرنسي، زين الدين زيدان الذي يعتبره قدوة له مثلما هو قدوة للاعبين الشباب بفرنسا.


قرار ربما يتأجل!
 

لكن ورغم كل التقارير التي تتحدث عن احتمالية انتقال مبابي إلى مدريد الصيف المقبل، إلا أن هناك تأكيدات تبنتها وسائل إلاعلام فرنسية، أن النجم الفرنسي كيليان مبابي، سيبقى مع ناديه حتى انتهاء عقده في نهاية موسم 2022. 

وليس ريال مدريد وحده من يرغب في ضم مبابي، فهناك قائمة من الراكضين وراء خدمات المهاجم، تضم تشيلسي الإنجليزي ومانشستر سيتي بقيادة الإسباني بيب جوارديولا.
 

وكانت التوقعات برحيله عن باريس سان جيرمان تعززت عندما فسخ الأخير عقده مع المدرب الألماني توماس توخل، وهو الأمر الذي تأسف عليه مبابي بقوة، ما دفعه إلى نشر تدوينة على مواقع التواصل الاجتماعي لوداع توخل حتى قبل أن يؤكد النادي الباريسي الخبر رسميا.
 

لكن مع قدوم خلفه الأرجنتيني بوكيتينيو عاد إلى نجوم الفريق الكبار على غرار مبابي ونيمار الأمل في قدرة باريس سان جيرمان على انتزاع لقب دوري الأبطال هذه المرة، وهو اللقب الذي يحلم به بطل العالم مبابي لكونه وببساطة الحجرة الأولى والأساسية نحو جائزة "الأفضل" العالمية. 
 

ذلك ما يفسر لماذا اعتبر مبابي أن "مهمته" مع باريس سان جيرمان لم تصل إلى نهايتها، وسيرى ما ستحمله الأقدار بعد صيف 2022، كما نقلت عنه الصحيفة الإسبانية.

 

اعلان