محمد صلاح وليفربول.. هل اقتربت نهاية «القصة الجميلة»؟

كتب:

فى: ستاد مصر العربية

18:00 09 مارس 2021

 

مستقبل غامض يحيط بمصير النجم المصري محمد صلاح لاعب ليفربول، وذلك بسبب كثير من العوامل والأزمات التي أحاطت بالفرعون المصري، علاوة على الأوضاع الصعبة التي يمر بها النادي الإنجليزي وتراجعه بشكل كبير خلال هذا الموسم.
 

وتعرض نادي ليفربول إلى هزيمة جديدة في الموسم الحالي بالدوري الإنجليزي على ملعب "آنفيلد"، بعدما تفوق عليه ضيفه فولهام بهدف نظيف، أول أمس الأحد، ولسوء الحظ جاء الهدف بعد خطأ ارتكبه محمد صلاح.

 

وقبل نهاية الشوط الأول من عمر المباراة، حصل نادي فولهام على ركلة حرة غير مباشرة، لتصل الكرة إلى المصري محمد صلاح، الذي فشل في التعامل معها بالطريقة الصحيحة، على مشارف منطقة الجزاء، بعدما خطفها لاعب الوسط ماريو ليمينا، وأطلقها في شباك ليفربول.
 

وتعد خسارة الريدز في "آنفيلد" الأخيرة هي السادسة على التوالي وذلك لأول مرة في تاريخه، ما جعل ليفربول يفقد 18 نقطة كاملة على ملعبه فقط في "البريميرليغ".

 

ويعاني نادي ليفربول من عدة أزمات قوية، منذ بداية الموسم الحالي، نتيجة الإصابات المتلاحقة لأبرز العناصر التي يعتمد عليها يورغن كلوب، وعلى رأسهم المدافع العملاق فيرجيل فان دايك، بالإضافة لتراجع مستوى عدد من مهاجميه، وأبرزهم ساديو ماني، وفيرمينيو.



وبعد تلقي "الريدز" خسارة جديدة في الدوري الإنكليزي الممتاز، تجمد رصيد كتيبة المدرب يورغن كلوب في جدول الترتيب الحالي عند 43 نقطة، بالمركز السابع، فيما خطف فولهام 3 نقاط مهمة جعلته يبلغ النقطة الـ(26)، بالمرتبة الـ(18).

 

مصير صلاح
 

وخلال الفترة الأخيرة لا تتوقف الصحافة العالمية عن الحديث عن مصير محمد صلاح، وسط توقعات بأن مسيرة النجم المصري ستنتهي داخل معقل أنفيلد مع نهاية الموسم الحالي، وستشهد الانتقالات الصيفية المقبلة نهاية القصة الجميلة، حيث من المتوقع أن يخوض "مو" تجربة أخرى بعيدا عن الدوري الإنجليزي.

وذكرت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية في تقرير لها أمس الاثنين، أن المصري محمد صلاح قرر مغادرة "الريدز" خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

 

وحسب الصحيفة البريطانية، فإن صلاح أبلغ ليفربول برغبته في مغادرة الفريق خلال "الميركاتو" الصيفي، وذكرت الصحيفة أن وجهة اللاعب ستكون باتجاه الدوري الإسباني، للانضمام لأحد الغريمين التقليديين ريال مدريد وبرشلونة.

 

تجدر الإشارة إلى أن هداف الدوري الإنجليزي موسمي 2017-2018 و2018-2019، الذي يمتد عقده مع ليفربول حتى عام 2023، محط اهتمام الأندية الكبرى في أوروبا.



وكان صلاح أثار الجدل لأول مرة بشأن مستقبله مع ليفربول في حوار له صحيفة "آس" الإسبانية في ديسمبر الماضي، عندما رد على سؤال بشأن الانضمام إلى أحد عمالقة الدوري الإسباني، الريال أو البارسا، بالقول: "من يدري ما قد يحدث مستقبلا؟" ليترك الباب مفتوحا أمام إمكانية رحيله.


كما كشف صلاح عما أسماه "إحباطا" بسبب عدم منحه شارة القيادة في مباراة ميدتيلاند في دوري أبطال أوروبا، بينما قال كثيرون إن المصري يريد عقدا أضخم في ليفربول.

 

 

هل يوافق ليفربول على رحيل صلاح؟

وتتكرر من وقت إلى آخر الأزمات بين صلاح ومدربه يوردن كلوب، وشهدت الأيام الماضية، اشتعال الأمور بينهما وهو ما دفع المدرب الألماني للحديث بشأن ما يثار حول مستقبل صلاح، حيث أشار إلى عدم وجود مشكلة في رحيل أي لاعب عن ليفربول في أي وقت.

 

كما أن ليفربول يسعي إلى الدخول بقوة في صراع مع ريال مدريد بشان التعاقد مع نجم باريس سان جيرمان كيليان مبابي، لا سيما أن حيث تسعى إدارة "الريدز" لإقناع الفرنسي باللعب في البريميرليج.

 

ورغم الخسائر التي تعانيها الأندية الأوروبية بسبب جائحة كورونا، فإن ليفربول الإنجليزي قد يعتمد على لاعب كرة السلة الأميركي ليبرون جيمس (الذي يملك أسهما في ليفربول)، لاقتناص مبابي، كون الاثنين تربطهما علاقة جيدة واشتركا في العديد من الحملات الإعلانية سويا، وفق ما ذكر موقع "آس".

 

كل هذه المعطيات تشير إلى أن رحيل صلاح عن ليفربول أصبح أمرا وشيكا، وفي حال حسم الأمر فإن النادي الإنجليزي سيحصل على ميزة كبيرة في صراع التعاقد مع مبابي، فمن الناحية الاقتصادية تقدر قيمة الدولي المصري بـ120 مليون يورو، وهذه القيمة ستنعش خزينة "الريدز" في ظل معاناته من أزمة فيروس كورونا.



كما أنه سيتمكن من الدخول بقوة في صفقة مبابي، بعد أن يكون قد تخلص من أعلى راتب في قائمته، بقيمة 12 مليون يورو سنويا، وهو المبلغ الذي يحصل عليه صلاح في ليفربول.

 

ومن الناحية الكروية، يلعب صلاح ومبابي في جبهتين مختلفتين، لكنه سيترك مقعدا للفرنسي، وحينها سيكون من المستحيل على كلوب مشاركة فيرمينيو وماني سويا، بالإضافة إلى أن مبابي سيقوم بدور صلاح في ليفربول.


ريال مدريد الأقرب

ووفق ما كشفت الصحيفة أن ريال مدريد هو الأقرب للتعاقد مع صلاح، فى ظل صعوبة ضم كيليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي، والنرويجي إيرلينغ هالاند هداف بوروسيا دورتموند الألماني.

 

يذكرأن خطأ صلاح في مباراة فولهام جاء بعد 3 أيام من إثارته للجدل عقب استبداله في مباراة تشيلسي، واستهجانه للتبديل بشكل واضح، إذ سار أمام مدربه بوجه غاضب، وجلس في المدرجات بينما كان يقوم بإيماءات ساخطة.

وعقب ذلك تغريد وكيله رامي عباس عبر حسابه الشخصي حيث اكتفى بكتابة (نقطة) وهو ما دفع الكثيرون للحديث عن أن رحيل صلاح عن ليفربول بات قريبا جدا.
 

ويتصدر صلاح قائمة هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 17 هدفا متفوقا بفارق هدف واحد عن مطارديه البرتغالي برونو فرنانديز نجم مانشستر يونايتد، والإنجليزي هاري كين هداف توتنهام هوتسبير واللذين يتشاركان الوصافة برصيد 16 هدفا لكل منهما.


وفي وقت سابق، قال أسطورة نادي ريال مدريد السابق، البرازيلي روبرتو كارلوس، إن النجم المصري، محمد صلاح، لاعب كبير ويستحق أن يلعب في أحد الأندية العملاقة مثل عملاق العاصمة الإسبانية أو برشلونة.

 

وقال كارلوس في تصريحات تلفزيونية لقناة "تايم أون سبورت: إن صلاح "ليس لاعبا كبيرا في مصر فقط، بل أيضا أحد أعظم اللاعبين حاليا في العالم".. هو يلعب في ليفربول بطل إنجلترا وأوروبا والعالم، وبالتأكيد عندما ينتقل صلاح إلى فريق كبير آخر سيكون إما برشلونة أو ريال مدريد".

 

بايرن وباريس في الصورة
 

رغم ارتباط اسم محمد صلاح في الفترة الأخيرة بالانتقال إلى أحد قطبي إسبانيا ريال مدريد وغريمه برشلونة، إلا أن هناك أندية أوروبية كبرى ترغب في الحصول على خدمات النجم المصري.

 

وفي وقت سابق تحدثت عنه صحيفة "ميرور" البريطانية، حول أن مسؤولي نادي ليفربول غاضبون من تصريحات رئيس نادي بايرن ميونيخ، كارل هاينز رومينغه، تجاه نجم المصري محمد صلاح.

 

ووصف رومينغه محمد صلاح بأنه "ميسي إفريقيا"، وقال إنه يملك القدرات اللازمة ليكون في أفضل الفرق العالمية، مشيرا إلى أن ما حققه صلاح طوال السنوات الماضية، لا يقل عن الإنجازات التي أحرزها النجمان العالميان كريستيانو رونالدو وميسي.

 

وكشفت الصحيفة أن مسؤولي ليفربول والجهاز الفني، بقيادة الألماني يورجن كلوب، قلقون كون أن المديح الأخير يحمل في طياته مسعى من البايرن للتعاقد مع صلاح.

 

وعلى الرغم من أن صلاح كان يرغب في الانتقال إلى برشلونة أو ريال مدريد، لكن الأمر يظل مفتوحاً على كل الاحتمالات.

 

 ويخشى ليفربول أن يكون البايرن قد بدأ في التحضير لهذه الصفقة، ويعاني "الريدز" مالياً، وهو ما دفعه لرفض طلب وكيل صلاح بتجديد عقده مقابل رفع راتبه، حيث يرى النادي أنه لا معنى للتمديد في الوقت الراهن.

 

وبعيدا عن بايرن ميونخ،  يبدو أن الصراع سيكون على أشد على النجم المصري، خاصة بعدما ذكرت تقارير صحفية أن صلاح مطلوب في نادي باريس سان جيرمان الفرنسي.

 

ويبدو أن الأندية الأوروبية تتابع عن كثب تغيرات الأحداث والموقف الحالي لفريق ليفربول، وهو ما يجعل فرصة مغادرة صلاح قلعة أنفيلد مطروحة بشدة خلال فترة الانتقالات المقبلة.

 

وكشف موقع le10sport الفرنسي، أن باريس سان جيرمان صاحب القدرات المالية الكبيرة، يفكر في ضم النجم محمد صلاح خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

 

وذكر أنه خلال عام 2020، حافظ النجم المصري على تواجده في المراكز العشرة الأولى بقائمة أفضل لاعبي العالم، ضمن جوائز (ذا بيست) المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، للعام الثالث على التوالي، بعدما حصل على المركز السادس في القائمة التي تم الإعلان عنها مؤخرا عام 2020.

 

كما فاز صلاح بجائزة أفضل لاعب في إنجلترا لعام 2020، في الاستفتاء الجماهيري الذي أجرته صحيفة (ميرور) البريطانية، ليتوج مجهوده مع ليفربول طوال العام الماضي.

اعلان