سيناريو ثلاثي ينتظر حكاية الخطيب وتركي آل الشيخ

كتب: محمد علاء

فى: تحقيقات وحوارات

09:42 27 أكتوبر 2019

يحاول تركي آل الشيخ، رئيس نادي ألميريا الإسباني ورئيس هيئة الترفيه بالسعودية، التقرب إلى النادي الأهلي ومجلسه برئاسة محمود الخطيب، من خلال العديد من التغريدات.

 

ولم تمر ساعات قليلة حتى يطلق آل الشيخ تغريدة يغازل فيها النادي الأهلي وجماهيره، وسط حالة من الصمت التام من جانب مجلس إدارة النادي الأهلي.

 

وهناك ثلاثة سيناريوهات، تنتظر أزمة الخطيب وتركي آل الشيخ والتي نتحدث عنها في التقرير التالي:

 

استمرار التجاهل

رفض محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، الرد على تغريدات تركي آل الشيخ سواء بالسلب أو الإيجاب، على الرغم من إطلاقه ما يقرب من ٤ تغريدات متتالية.

 

وحذر الخطيب مجلسه بالكامل، فكرة الرد على أي تغريدة لتركي، حيث طالبهم بالصمت التام، لحين عقد اجتماع واتخاذ القرار النهائي في هذا الشأن.

 

ويرفض الخطيب حتى الآن، فكرة المصالحة مع تركي آل الشيخ، خصوصًا بعد الحرب الكبيرة التي شنها الأخير ضده في وسائل التواصل الاجتماعي.

تدخل الوسطاء

يحاول بعض الوسطاء، التدخل للصلح بين تركي آل الشيخ ومحمود الخطيب، وتقريب وجهات النظر في الفترة المقبلة، من أجل إسدال الستار على هذا الأمر.

 

ويعتبر الإعلامي أحمد شوبير، من أكثر الشخصيات التي تسعى للتدخل من أجل إنهاء الأمر بشكل ودي الساعات القليلة المقبلة.

 

وكتب شوبير في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي في الساعات القليلة الماضية تعليقًا على تصريحات آل الشيخ قائلا: "أهلًا بالفرسان".

 

الهجوم من جديد

قد يلجأ تركي آل الشيخ إلى الهجوم من جديد على النادي الأهلي ومجلسه حال استمرار حال التجاهل والصمت من جانبهم.

 

ويعد الهجوم على النادي الأهلي من أسهل الطرق التي قد يلجأ إليها آل الشيخ في ظل عمله عليها من قبل.

اعلان


اعلان