الصينيون ينفقون 56 مليار دولار في مهرجان «يوم العزاب»

كتب: متابعات

فى: منوعات

00:21 12 نوفمبر 2020

أنفق المتسوقون الصينيون مبالغ كبيرة بمناسبة مهرجان التسوق ليوم العزاب، ما يظهر الانتعاش الاقتصادي القوي في البلاد في اعقاب السيطرة على وباء كوفيد-19.

 

وتجاوزت مبيعات "تيمول"، وهي منصة التجارة الالكترونية لمجموعة علي بابا، 372.3 مليار يوان (56.29 مليار دولار أمريكي) خلال الفترة من 1 نوفمبر حتى منتصف اليوم الأربعاء بالتوقيت المحلي.

 

وجاءت ذروة التسوق عندما تم تقديم 583 ألف طلب في ثانية واحدة على تيمول، مما سجل رقمًا قياسيًا جديدًا للتسوق عبر الإنترنت.

 

ومن أجل تلبية الطلب المتزايد من المستهلكين الصينيين، أطلقت تيمول مهرجان التسوق للعام الحالي في وقت أبكر من الماضي، حيث استمرت فترة الخصم الأولى من 1 إلى 3 نوفمبر، بالإضافة إلى مبيعات الخصم لليوم الكامل في 11 نوفمبر .

 

وشارك أكثر من 800 مليون متسوق و250 ألف علامة تجارية و5 ملايين تاجر في مهرجان التسوق للعام الحالي، وفقاً لتيمول. وتم إطلاق هذا الحدث لأول مرة من قبل علي بابا في عام 2009.

 

ويحتفل العالم بـ"يوم العزاب"، والذي يحتفل فيه "السناجل" غير المرتبطين، في يوم 11-11 من كل عام، حيث يبادرون بشراء هدايا لأصدقائهم أو أفراد عائلاتهم على سبيل التعبير عن الحب، ردًا على عيد الفلانتين.

 

فيما يستغل الشباب هذا الحدث الاحتفال بأنفسهم واستخدامه كوسيلة للتعرف على عزاب آخرين. وفي 2011، سمى بيوم عزاب القرن؛ إذ كان يكتب 11.11.11.

 

سبب اختيار التاريخ

 

ويدل الرقم واحد على الشخص الوحيد، أما اليوم الحادي عشر من الشهر الحادي عشر، فيشير إلى أشخاص يحاولون العثور على شريك آخر، كل اثنين منهم معا ليصبح 11/11.


بداية القصة

 

يعود أصل الاحتفال بهذا اليوم إلى تسعينيات القرن العشرين في الصين، حيث بدأ على يد مجموعة من طلاب جامعة نانجينج الصينية، الذين أرادوا الاحتفال بعزوبيتهم.

 

وكان يسارع الجميع لشراء الهدايا، في إطار الاحتفال بهذا اليوم، لكنها لا تذهب لأحد، بل إنها هدايا لأنفسهم تحت شعار "دلل نفسك".

 

التحول لتسوق عالمي

 

وقد استفادت شركة "علي بابا" للتجارة الإلكترونية، من هذا الحدث عندما أطلقت مهرجانًا للتخفيضات في يوم العزاب عام 2009، واعتباره مهرجانا للتسوق، والذي نما ليصبح أكبر حدث مبيعات عبر الإنترنت في العالم.

 

وتبدأ تخفيضات "يوم العزاب"، منتصف ليل 11 نوفمبر وتستمر لمدة 24 ساعة.

 

وقالت شركة التجزئة الصينية علي بابا، في 2019 إنها حققت مبيعات 12 مليار دولار خلال ساعة واحدة في "يوم العزاب"، وحققت قفزة بـ 25% في الساعات التسع الأولى إلى 23 مليار دولار، بما يقرب من ثلثي مبيعات المتجر الإلكتروني لمنافستها الأميركية أمازون.كوم في أحدث ربع سنة.

 

وكانت على بابا قد سجلت في عام 2018 مبيعات بقيمة أكثر من 30 مليار دولار في يوم العزاب، وهو أعلى من المبيعات التي تحققها شركات التجزئة الأمريكية في يوم الجمعة السوداء واثنين الانترنت معا.

 

ومن أجل الاستمرار في تحقيق الأرباح، تراهن علي بابا على زيادة ما تعرضه من البضائع الأجنبية.

اعلان